إقرأ في المحطة


 

المبدع الخالد ،والتجربة الإبداعية



اسحق قومي 2017/03/13

عشتار الفصول:10108
المبدع الخالد ،والتجربة الإبداعية.
= ليس شرطاً أن أعيش التجربة حتى أكتب عنها.
=المبدع الخالد ،لايُقلد غيره،بل يولد ومكوناته إبداعية تكونه.
= الألم الصاعق يشل القدرة على إنتاج إبداع ٍ ما.
= قد نكتب عن أشخاص عرفناهم ،أكثر مما نكتب عن أعز الناس علينا حين يكون نبأ فراقهم كالصاعقة ، لماذا؟
=الشهادات العلمية ،ليست شرطاً للإبداع.وإن كانت الثقافة شرط لحرية المبدع.
=الحرية، والصفاء الذهني، والروحي ، وعدم تأثير الإنفعالات الأخرى، شرط لإنتاج منتج إبداعي خالد.
= على المبدع استحضار كافة ممتلكاته ،وأدواته الإبداعية.
تعالوا نرى ماذا كتبنا بالنسبة لما ورد من عناوين.
ليس شرطاً أنَّ ما يكتبه، أو يرسمه ، أو يغنيه المطرب، يكون قد عايشة، تجربة، حقيقية، وأصابه ،منها ،ما أصابه، أبداً .وهذا لايُخرجه ،من كون العملية الإبداعية ،لم تمر بمرحلة حمل ،إن مقومات بعض التجارب التي لا يكون قد مرها المبدع ،، أو مرت عليه ، لكنّ أسسها تعيش معهُ ،من خلال حياته العامة،وكان قد عاشه،ا لكن بطريقة غير مباشرة،عن طريق معايشته لمعاناة غيره.ـالآخر في الواقع الذي يعيش فيه ـ، .
كما أنّ المبدع له قدرة بصرية ،على رؤية، مالا يراه الناس ، وله من الأذن ،رهافة الفجر وسكره، ومن الحسّ مايفوق الوصف ،والتعبير، ومن الرؤية الثاقبة، والمصيبة، مالا يخطر على بال، والخيال الجموح الذي يتملك المبدع ، يجعلهُ يغوص ،صعوداً ،في أعماق السماوات ، وأعماق البحار، ليستخرج من البحر اللؤلؤ والمرجان ، ومن السماوات والكون أسراراً لم يقرأها غيره.كما أنّ المبدع لابدّ أن يكون له من الفكر ،ما يؤهله لنسميه مبدعاً.
وبعض المبدعين ،قد لايمتلكون شهادات علمية ،لكن لهم قدرة ،عقلية تميزهم عن الناس العاديين ، ولهم من الفكر الذي ماحك الواقع، وعانى ما عاناه، من تجارب ،ومنعطفات ، يؤهله على إنتاج محمول إبداعي ، لحالة واقعية، أو متخيلة ،قد تفوق أصحاب الشهادات.
وقد يكتب الشاعر قصيدة في رثاء ،شخص ٍ لم يلتقيه، أو أنه يعرفه معرفة، ويُبدع في تلك القصيدة ،ما لايستطيع إبداع قصيدة ٍ، في أعز الناس عليه.!! لماذا؟!!
أولاً :لابدّ أن نوضح الفكرة الأخيرة ،غالباً الألم الشديد ،والموجع لدرجة الغثيان، يمنع من تكوين لحظة إبداعية كاملة ،وعبقرية،يمنع من تكوين الجنين الإبداعي ،فلو كان من ترثيه أخيكَ وموته حدث بشكل لم تكن لتصدقه، فهذه الحالة ،كافية للجم الإبداع ،والكتابة التي قد تكتبها، بزميل شاعر لك ،أوبأيّ شاعر، دفعك واجبكَ لذلك.أو لتشتهر أنتَ من خلال هذه المشاركة، فتراك تُسارع لرثيه ،قد لايكون حُباً في الفقيد ، بل لكي تُثبت ذاتكَ أنتَ ، وفي العملية محاربة ونفي الفكرة الفناء.لهذا أنت ترثيه.. ، أو أنك تستجيب لطلب ٍ من أهل الفقيد، وعشت لحظات تجربتهم ،ومعاناتهم، فقد تكتب قصيدة أفضل، مما تتوقع.وقد لاتكتب حتى بعد زوال أغلب أثار الألم النفسي العظيم ،الذي ضربكَ أثناء المصيبة، لكونه عطل اللحظة المفرحة، في داخلكَ إلى الأبد.ومهما حاولت استحضار اللحظة الحاملة بذور العمل الإبداعي، فأنت تفشل وتتصاعد لديك مع الرغبة في الكتابة لحظة النبأ الصاعق، وهذا كاف ٍ ليشل أيّ محاولة تريد أن تكتب عن عزيز عليك.
وهنا لو تحدثنا عن فترة الحمل الإبداعي ،أثناء كتابة قصيدة ،أو نصٍّ في شخص ليس لنا من معرفته معرفة كاملة، سوى أنه يمثل رمزاً أدبياً أو اجتماعيا، أو وطنيا، أو عالميا..هنا يستحضر المبدع كافة ممتلكاته الإبداعية وأدواته ،وكلما برع في استحضارها بحرية ، ورغبة ،وإرادة وتصميم ٍ، كان المنتج الإبداعي أكثر إشراقاً، وتأثيراً ،فالذاكرة القوية تستدعي ،أصغر نقطة مرت على صاحبها، لهذا المبدع في أعماقه يمتلك ذاكرة ،نشطة ، غير خاملة ،ولها من القدرة مايفوق قدرة اللاشعور ،على استحضار ألم نفسي كان قد خبأه منذ الطفولة.
المبدع لايمكن أن نضعه تحت اختبار، وكأنه ألة، المبدع شرطه الوحيد الحرية التي يعيشها ويتمتع بأجوائها.المبدع لديه إمكانات تفوق البرمجة.لأنّ الإبداع حالة خاصة، وتجربة خاصة يعيشها هذا الشخص أو ذاك.
والمبدع كريمٌ، معطاءٌ، يفيض ُ ويجود...ولولاه لما تقدمت البشرية خطوة واحدة،المبدع غير المقلد والمؤدي، المبدع من يعطينا إضافات على العملية الإبداعية.
لهذا نقول ليس شرطاً، أن أعاني الفقر حتى أكتب عنه، وليس شرطاً أن أموت ،حتى أكتب عن الموت.تبقى قدرتي على استحضار الحالة بكل مقوماتها وعناصرها.
والمبدع في حقيقته يتمكن لو كان حُراً ،غير واقع، تحت تأثير انفعالات أخرى ،لأنّ الأنفعالات الأخرى، التي تكون في مجال الفضاء للانبثاق الإبداعي ،تؤثر وأيّ تأثير على العملية الإبداعية برمتها.المبدع الخالد لايستعجل الشهرة ،على حساب نضج التجربة لديه.المبدع الخالد لايُقلد غيره، تحت تأثير، الغيرة، والحسد، المبدع الحقيقي والخالد ،أن يكون هو .وليس شخصاً أخر.
المبدع الخالد يولد وهو مكوّن من جينات إبداعية.

اسحق قومي
12/3/2017م

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع المحطة  Copyright   All Rights Reserved - Almahatta.net

الصفحة الرئيسية

من نحن

سجل الزوار

دليل المواقع

اتصل بنا

مدينة القامشلي

صور من القامشلي

رياضة القامشلي

اطفال

نكت

ديانة مسيحية

قصص قصيرة

صور فنانين

هل تعلم؟

سري للغاية!

حوادث غريبة

ذكريات

مذابح

تعليقات الأخبار

تعليقات الزوار

 

عجائب وغرائب

تاريخ

مواضيع اخرى

اغاني MP3

 

 

Home   الصفحة الرئيسية